كم عدد الساعات التي يحتاجها طالب الطب للمذاكرة يومياً ؟؟

May 9, 2017

 

لقد تم نشر هذا السؤال في الأصل على "Quora" وهو موقع الكتروني مشهور  وقمنا باختيار أفضل إجابة، والتي كتبها: السيد كاي تونغ،  طالب من جامعة تكساس - كلية الطب.

 

الوقت هو جوهر المسألة

 

وهي القاعدة الأولى والأساسية  لطلاب الطب لذلك يجب أن تكون حريصا في أخذ المشورة من الناس الذين يفعلوا ذلك دائما بشكل جيد ويستغلوا أوقاتهم في المذاكرة والتعلم بطريقة أفضل منك

 

الشيء الأول هو أن عليك معرفة كيفية الاستثمار في الوقت , ومعرفة ان كنت قد أعطيت فرصة كبيرة للقيام بما تحب. لذلك ( لا تهدر وقتك مع نصف جهدك ).

 

في البداية كنت أحاول الدراسة لمدة  3 ساعات في اليوم. وكان تركيزي بالكامل منصب على الدراسة بفاعلية ولكني اكتشفت ان ذلك كان خطأ كبيراً.

الآن انا أقوم  بالدراسة بشكل فعال ومتدرج الى حد 8 ساعات في اليوم

و 12 ساعة قبل أسبوع الامتحان مع ما لا يقل عن 7 ساعات من النوم المتواصل.

(على الرغم من ان بعض الناس  الذين يقولون لي ان قلة النوم  يضر بك ويجعل فاعلية وجهد الدراسة الخاص بك أقل بمرتين).

 

أنت تحتاج إلى أن تذاكر بطريقة أكثر ذكاءاً
 

وفي ما يلي بعض النصائح التي تم استنتاجها من دراسات سابقة (ولا يشترط أن تتناسب مع الجميع) :

 

1- مبدأ الحد الأدنى من المعلومات :

 

حاول هيكلة معرفتك إلى الحد الأدنى المطلوب. حدد الأولويات واستخدم الرموز والاختصارات في الدراسة (انتبه .. لا تحاول الاختصار أكثر من اللازم)

 

يجب أن لا تحاول معرفة أكثر من اللازم. لإنك ببساطة لا يمكن أن نتذكر كل شيء في الطب، إلا إذا كانت سابقة في الذاكرة الفوتوغرافية الخاصة بك.

الكمية المطلوب مذاكرتها تعتبر كبيرة جداً مقارنة بالوقت المحدد لها لكي تستطيع مذاكرتها وتذكرها بنسبة 100 % .

أنت سوف تتخصص في وقت لاحق وستحصل على التدريب الكافي اللازم و نادرا ما ستسخدم أي شيء آخر.

 

ضع في اعتبارك أن لديك مهلة زمنية محددة ومن الجيد معرفة حدودك.

 

2- فن الإستذكار (البصري واللفظي) :

 

ومحاولة فهم ما تتعلمه قبل حفظه. سوف يتيح لك معرفة أوسع ,وتركيزاً أفضل

 

قم بتكوين روابط عاطفية بين المعلومات الفريدة من نوعها، وانتبه جيداً للكلمات المتشابهة في حروفها لإنها قد تشتت انتباهك 

 

3- توظيف  النوم كعامل اساسي للحفظ :

 

قم بالنوم عندما تشعر بانك بحاجة اليه ، خاصة قيلولة بعد الظهر فانها تزيد من الذكاء والقدرة على الحفظ بنسبة 50%  

المثالي بالنسبة لمعظم الطلبة (مع الاختلاف من شخص لشخص)

هو النوم من 12 صباحا حتى 7 صباحا

واتخاذ القيلولة من 1ظهراً حتى 1:25 ظهراً .

 

4- كن في البيئة المناسبة :

 

 أفضل وقت  للدراسة هو في بداية الصباح وبعد القيلولة الخاصة بك. وهي فترات التركيز النقي وهذا يعني عدم وجود أي شئ من الملهيات. لا موسيقى، لا تلفزيون، لا وسائل التواصل الاجتماعي.

 

5- قم بالتكرار المتباعد وعملية استدعاء المعلومات عن طريق الأسئلة والإجابات واستذكارها مرارا وتكرارا لتحسين عميلة التثبيت :

 

لا تدع الأنا الخاصة بك تخدعك, يجب عليك تذكر ما تدرس و الحرص على  الاحتفاظ به بدقة

سواء حاولت استخدام العاب تقوية الذاكرة أو البطاقات التعليمية (Flash Cards)

التي تساعد على تقوية الذاكرة.

 

6- قم بالتركيز حول نقاط الضعف الخاصة بك :

 

لا تقم باضاعة الوقت على الأشياء التي تتقنها أو الأسئلة السهلة بالنسبة لك. قم بإعادة النظر في نقاط ضعفك أكثر من مرة. وهي واحدة من أصعب الامور الواجب القيام بها وهي الاعتراف بنقاط الضعف الخاصة بك وبمجرد قيامك بذلك وكسرك للحاجز الأول، سترى النتائج.

 

وتذكر، إذا كنت تفعل ما هو صعب، سوف تكون حياتك سهلة وإذا كنت تفعل ما هو سهل، سوف تكون حياتك صعبة.

 

7- الحصول على المواد والمصادر العلمية الصحيحة والموثوقة .

 

8- الاكل جيدا وممارسة الرياضة جيدا والنوم جيدا :

 

كل هذه الامور سوف تجعل الدورة الدموية وجودة النوم بشكل أفضل، وبالتالي تدفق افضل للدم في الدماغ. عقلك يحتاج باستمرار الى كمية مناسبة ومحددة من المواد الغذائية - لا أكثر لا أقل -

 

تجنب الكربوهيدرات البسيطة والسكر على الأقل 1-2 ساعة قبل النوم.

أكل كمية لا بأس بها من البروتين والألياف لتجنب الجوع.

تذكر أيضا ان هناك احتمال وقوع إصابات أثناء ممارسة الرياضة لذلك احرص دائما على سلامتك !!

 

9- احرص دائما على المكملات الغذائية وخاصة الفيتامينات :

 

ولكن لا تكن مدمنا لها وخاصة المركبات العشبية التي من شأنها أن تؤذي الكبد. فقط تناول كميات صغيرة ذات الجودة العالية . (أفضل ملحق للمكملات الغذائية هو الماء). 

 

10- لا للإرهاق :


الحصول على بعض الهواء النقي واتخاذ فواصل قصيرة من شاشة الكمبيوتر امر مهم جدا من شانه التجديد من روتين الدراسة لذلك يجب أن تأخذ بعض الوقت للتواصل أيضا، وليكن 10٪ على الأقل من وقتك.

 

من خلال هذا المقال , تناولنا فيه الكثير من التفاصيل الصغيرة عن الذاكرة، والتعلم، والعلوم واهمية النوم، وممارسة الرياضة وتعلم علم وظائف الأعضاء والتغذية، والذي حاولت فيه تلخيص الكثير من المعلومات من عدد كبير من المصادر العلمية.

ونرحب باي اضافة او معلومة تزيد من الفائدة العامة إذا وجدت استراتيجية أفضل مما تقدمنا به بالفعل .

 

المصدر

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

Featured Posts

مجموعة كورسات مجانية من الـ International Diabetes Federation

December 27, 2018

1/10
Please reload

Recent Posts
Please reload

  • Facebook Social Icon
  • YouTube Social  Icon
  • doctoon.insta

© Copyright 2020 by DocToon